موريتانيا/الجيش

تعديلات قوية في قيادة المؤسسة العسكرية الموريتانية

آبا- نواكشوط (موريتانيا)

أصدرت الرئاسة الموريتانية، اليوم الاثنين، مراسيم تضمنت تعديلات قوية في رأس المؤسسة العسكرية، شملت تعيين قائد جديد لأركان الجيوش، وتبادل المهام بين العديد من القيادات.


وأعلنت الرئاسة أنه بموجب مرسوم تم تعيين الفريق محمد ولد بمب ولد مكت، قائدا للأركان العامة للجيوش، وهو الذي كان يشغل منصب المدير العام للأمن الوطني.

فيما تم بموجب مرسوم آخر تعيين القائد السابق للأركان العامة للجيوش الفريق محمد الشيخ ولد محمد الأمين ألمين، قائدا لأركان الحرس الوطني.

من جهته تم تعيين الفريق مسقار ولد سيدي، مديرا عاما للأمن الوطني، وهو الذي كان يقود أركان الحرس الوطني.

كما تم تعيين الفريق البحري إسلكو ولد الشيخ الولي قائدا للأركان الخاصة لرئيس الجمهورية، وقد كان يشغل منصب القائد المساعد لأركان الجيوش. 

وتضمنت التعديلات أيضاً تعيين اللواء أحمد ولد عبد الودود ولد أمبارك مفتشا عاما للقوات المسلحة وقوات الأمن، وهو الذي كان يشغل منصب قائد المنطقة العسكرية الأولى.

وتم تعيين اللواء محمد المختار ولد الشيخ ولد مني قائدا لأركان الجيش البرى،  وهو الذي كان يشغل قائد المدرسة العسكرية لمختلف الأسلحة سابقاً.

 وتضمت التعديلات تعيين اللواء البحرى محمد ولد شيخنا ولد الطالب مصطف قائدا للأركان البحرية، واللواء محمد ولد الشيخ ولد بيده قائدا للقوات الخاصة.

اب/ آبا

الرد على هذا المقال