ليبيا - مجلس الأمن - اجتماع

ألمانيا تدعو إلى اجتماع طارئ لمجلس الأمن حول الوضع في ليبيا

آبا - طرابلس(ليبيا)

دعت ألمانيا مساء أمس الأربعاء إلى عقد اجتماع طارئ لمجلس الأمن حول الوضع في ليبيا.

وجاءت هذه الدعوة إثر سقوط ستة قتلى من المدنيين في طرابلس جراء قصف صاروخي. وبلغت حصيلة القتلى منذ بدء المعارك 189 قتيلا على الأقل كما سجلت منظمة الهجرة الدولية نزوح 25 ألف شخص نتيجة هذه المعارك.

وجاءت هذه الدعوة إثر سقوط ستة قتلى من المدنيين في طرابلس جراء قصف صاروخي. وبلغت حصيلة القتلى منذ بدء المعارك 189 قتيلا على الأقل كما سجلت منظمة الهجرة الدولية نزوح 25 ألف شخص نتيجة هذه المعارك.

وتواصل الأسرة الدولية مساعيها لمناقشة وقف إطلاق نار في ليبيا بعد هجوم المشير خليفة حفتر على العاصمة طرابلس، حيث مقر حكومة الوفاق الوطني والتي استهدفتها صواريخ أسفرت عن سقوط ستة قتلى.

وذكر دبلوماسيون في نيويورك أن مشروع قرار كانت عرضته بريطانيا على الدول الـ14 الأخرى الأعضاء في مجلس الأمن الدولي، يطالب بوقف لإطلاق النار والسماح بإيصال المساعدات الإنسانية إلى مناطق القتال بالقرب من طرابلس بلا شروط، لم يلق إجماعا بعد.

ونقلت وكالة الأنباء الفرنسية عن دبلوماسيين أن روسيا تواصل اعتراضها في مجلس الأمن على كل ما ينتقد المشير حفتر. وكانت موسكو قد عرقلت الأسبوع الماضي صدور إعلان من مجلس الأمن، يدعو الرجل القوي في شرق ليبيا إلى وقف هجومه على العاصمة طرابلس

أك/ آبا

الرد على هذا المقال