بوركينا فاسو- دعم- منقبين

بوركينا فاسو.. المغرب والاتحاد الأوروبي يعرضان الدعم لإنقاذ منقبين أمضوا 20 يوما تحت الأرض

آبا- واغادوغو (بوركينا فاسو)

اقترح كل من المملكة المغربية والاتحاد الأوروبي عن تقديم المساعدة للسلطات البوركينية في عمليات البحث عن المنقبين الثمانية الموجودين منذ 20 يوما مئات الأمتار تحت الأرض في منجم بيروكا وسط البلاد.


ووفق ما أعلنت الحكومة في بوركينا فاسو فإن "المغرب والاتحاد الأوروبي اقترحا تقديم المساعدة في علميات الإنقاذ، وأشار البيان إلى أن الحكومة أرسلت بالفعل لائحة بالوسائل الضرورية لتسريع عمليات البحث عن المنقبين.

وتجري عمليات الانقاذ تحت إشراف وزيري المعادن والعمل.

الشركة الكندية التي تشرف على المنجم، قالت على لسان مديرها هين افري إن "عمليات الإنقاذ متقدمة، زأن هناك تقدما ملحوظا في البحث عن المنقبين".

وأوضح المدير أن المكان الذي قد يوجد فيه المنقبون يصل إلى عمق 580 ميترا تحت الأرض، في حين أن عمليات شفط المياه بلغت عمق 550 ميترا بتاريخ 7 مايو.

ويتعلف الأمر بثمانية منقبين، 6 من بوركينا فاسو وواحد من تنزانيا وآخر من زامبيا، علقوا في إحدى الحجر في المنجم في 16 ابريل المنصرم، بعد فيضانات غمرت المنجم، وقالت الشركة آنذاك إن تلك الحجر تتوفر على الأكسجين والمياه ويمكن أن يبقوا على قيد الحياة ل 16 يوما، لكن هناك استحالة بوصول المواد الغذائية إليهم. 

وبدأت السلطات عمليات شفط المياه للتمكن من الوصول إلى المنقبين، ووعد وزير العادن بوصول معدات شفط مياه أخرى من جنوب أفريقيا قد تسرع عمليات الإنقاذ.

وحتى الآن لم يعلن بعد عن وضع المنقبين أو تمكن فرق الإنقاذ من التواصل معهم.

اب\ آبا

الرد على هذا المقال