الآن

    • مصر ترفع أسعار الغاز الطبيعي

      آبا - القاهرة(مصر) — نشرت الجريدة الرسمية المصرية قرارا أصدره رئيس الوزراء مصطفى كمال مدبولي أمس السبت برفع أسعار الغاز الطبيعي المستخدم في المنازل والنشاط التجاري المعادل للاستخدام المنزلي.

    • الرئيس الصيني يصل إلى السنغال في بداية جولة أفريقية

      آبا - دكار(السنغال) — وصل الرئيس الصيني شي جين بينغ، إلى العاصمة السنغالية دكار اليوم السبت، في مستهل جولة تشمل عددا من الدول الإفريقية، هي السنغال، وروندا، وجنوب إفريقيا.

    • التوغو : منع التظاهر في الشارع من 23 يوليو إلى فاتح أغسطس

      آبا ـ لومي (التوغو) — تم منع التظاهر في الشارع من 23 يوليو إلى فاتح أغسطس بسبب "مجموعة من الأنشطة الدولية" يستقبلها التوغو ، كما جاء في بيان موقع من وزير الأمن و الحماية المدنية التوغولي يارك دامهان.

    لودريان - جولة أفريقية

    فرنسا:ندعم مبادرة إثيوبيا إنهاء الخلاف الحدودي مع إريتريا

    آبا ـ أديس أبابا(إثيوبيا)

    أعلن وزير الخارجية الفرنسي، جان إيف لودريان، أن باريس تدعم مبادرة إثيوبيا لإنهاء خلافها الحدودي مع جارتها إريتريا، جاء ذلك خلال لقاء لودريان مع نائب رئيس الوزراء الإثيوبي، دمقي مكنن، في العاصمة أديس أبابا.

     لودريان، أعلن أن باريس تدعم مبادرة إثيوبيا لإنهاء خلافها الحدودي مع إريتريا في العاصمة أديس أبابا، مشيراً إلى أن زيارته تهدف إلى دعم التحول الذي تشهده إثيوبيا، وأضاف أنه بحث مع مكنن العلاقات الثنائية بين البلدين والقضايا ذات الاهتمام المشترك، مشيراً إلى أن فرنسا تسعى إلى استكشاف الفرص للاستثمار في إثيوبيا، والاستفادة من الإجراءات الاقتصادية الأخيرة، التي اتخذتها الدولة لتحرير الاقتصاد، وطرح الشركات المملوكة للدولة أمام الاستثمار الأجنبي".

    ويقوم وزير الشؤون الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان، على رأس وفد رفيع المستوى، بجولة إفريقية شملت ثلاث دول، استهلها بزياة الكونغو برازفيل، حيث أجري مباحثات مع رئيسها  دنيس ساسو نغيسو، الذي يقود لجنة عليا بالاتحاد الإفريقي، معنية بالقضية الليبية، وبعدها توجه إلى العاصمة التشادية انجامينا، حيث أجري مباحثات مع الرئيس إدريس ديبي،  ووزير الخارجية محمد زين شريف، حول أوضاع الأمن والتنمية في ليبيا ومنطقة الساحل، واختتم لودريان جولته الإفريقية بزيار العاصمة الإثيوبية أديس أبابا، المحطة الثالثة والأخيرة في جولته.

    أك/ آبا

    الرد على هذا المقال