غامبيا - وفاة جاوارا

غامبيا: وفاة الرئيس الأسبق داودا جاوارا

آبا - بانجول(غامبيا)

توفي الرئيس الغامبي الأسبق داودا جاوارا ، اليوم الثلاثاء عن عمر ناهز 95 عامًا ، حسبما أعلن رئيس جمهورية غامبيا أداما بارو على صفحته على تويتر.

حكم السير داودا كايرابا جاوارا ، دولة غامبيا من 1970 إلى 1994. وهو من مواليد 16 مايو 1924 في البراجلي ، وكان عضوًا في حزب الشعب التقدمي. وهو أول رئيس لجمهورية غامبيا من أبريل 1970 إلى يوليو 1994 ، أي ما يقرب من ربع قرن.

في 22 يوليو 1994 ، قامت مجموعة من الجنود الشباب بقيادة يحيى جامي بانقلاب أطاح بداودا جوارا.

وقد أعرب الرئيس الغامبي أداما بارو عن أسفه لوفاة رائد استقلال غامبيا ‘ مضيفا أن "موته هو في الواقع خسارة كبيرة للبلاد بشكل خاص وللإنسانية بشكل عام" حسب قوله.

بدأ جواوار تعليمه في المدرسة الثانوية الميثودية للبنين في باتهورست (الآن بانجول ) وأكمل تعليمه في كلية أخيموتا في غانا . 

درس جواوار الطب البيطري في المملكة المتحدة في غلاسكو وليفربول ، وفي عام 1958 تم تعيينه طبيبا بيطريا في بلده غامبيا إبان الانتداب البريطاني. 

ترك جوارا هذا المنصب بعد عامين من العمل ، وأسس حزب الشعب التقدمي . في عام 1960 ، أصبح جوارة وزيراً للتعليم ، وفي عام 1962 أصبح رئيس وزراء المنطقة الاستعمارية. و وزيرا أول بعد استقلال غامبيا في عام 1965 وكانت تعتبر ملكية دستورية داخل نطاق الكومنويلث البريطاني، وفي سنة 1970م أصبحت البلاد جمهورية وأصبح جاوارا أول رئيس لها.

وبعد الانقلاب عليه في 22 يوليو 1994 ، ذهب جوارا إلى المنفى في لندن وعاد إلى غامبيا  مع عائلته في 1 يونيو 2002 واستقر في مدينة فجارا على الساحل.

ذهب جوارا ، الذي تم انتخابه لقيادة مجموعة من المراقبين من المجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا في عام 2007 ، إلى نيجيريا لمراقبة الاستعدادات لانتخابات عام 2007.

أك/ آبا

الرد على هذا المقال