الآن

    بوركينا فاسو ـ هجمات ـ ردود فعل

    هجمات واغادوغو / قائد القوات المسلحة : "الجنود البوركينابيون لم يسقطوا عبثا"

    آبا ـ واغادوغو (بوركينافاسو)

    قال القائد العام للجيوش في بوركينافاسو ، الجنرال عمارو سادو ، يوم الأربعاء، أن الجنود الثمانية الذين سقطوا خلال الهجوم الإرهابي المزدوج في 2 مارس الماضي في واغادوغو لم يسقطوا عبثا.

    كان القائد العام للجيوش يتكلم في نهاية مراسم دفن الجنود الثمانية . و قال إن بعد مقتل الجنود الثمانية فإن إخوانهم في السلاح لن يبقوا مكتوفي الأيدي "القتال مستمر"   

    و ذكر قائد الجيوش أن بوركينافاسو تقع في شبه منطقة توحد وسائلها لمكافحة الإرهاب مضيفا، أن بلده لن يستطيع وحده كسب الحرب مع الإرهاب : "سنكون دائما هنا مع الآخرين" ، مضيفا أن الجيش الوطني يحتاج إلى دعم كل الأمة، و كل السكان في المدن و القرى لمرافقة قوات الدفاع و الأمن.

    و قال الجنرال إنه مقتنع أن دعم السكان سيساعد في تفادي خفض معنويات قوات الدفاع و الأمن ، الذين يمثلون أيضا جيشا بالنسبة لهم.

    و تم  مساء الأربعاء في واغادوغو تشييع الجنود الثمانية الذين سقطوا في الهجوم المزدوج في 2 مارس، في مقبرة بلدية غونغين. و حصل كل منهم على وسام الشرف العسكري قبل دفنهم.

    و استهدفت هجمات الأربعاء الماضي قيادة الأركان العامة للجيوش و السفارة الفرنسية في واغادوغو  و خلفت 16 قتيلا من بينهم ثمانية من القوات المسلحة البوركينابية و 8 من المهاجمين و 85 جريحا.

    ب / آبا

    الرد على هذا المقال