حمدوك - جنوب السودان - زيارة

حمدوك يزور جنوب السودان في أول رحلة خارجية

آبا - الخرطوم(السودان)

يتوجه رئيس مجلس الوزراء السوداني، عبدالله حمدوك، اليوم الخميس، إلى دولة جنوب السودان، في أول زيارة خارجية بعد تشكيل الحكومة المدنية الانتقالية.

وسيجري حمدوك محادثات مع الرئيس سلفاكير ميارديت وقادة الحركات المسلحة، وقال فيصل محمد صالح، وزير الإعلام، في تصريح صحفي، إن رئيس الوزراء سيرافقه أربعة من وزراء الحكومة، في زبارته اليوم  إلى جوبا، وسيعود إلى السودان غدا الجمعة.

وأضاف أن الزيارة الخارجية الأولى لرئيس الوزراء إلى جنوب السودان، هدفها تأكيد العلاقة الخاصة بين السودان وجنوب السودان، وأوضح أن الزيارة ستبحث العلاقات الثنائية وآفاق التعاون المشترك بين الخرطوم وجوبا، إلى جانب الجهود التي تقوم بها جوبا لإحلال السلام في السودان.

وكان المبعوث الخاص لرئيس الوزراء السوداني ، الشفيع خضر، قد عقد سلسلة من الاجتماعات في جوبا طوال الأيام الماضية، شملت سلفاكير ميارديت وعدداً من قادة الحركات. ووصل إلى جوبا الاثنين وفد من المجلس السيادي برئاسة الفريق أول محمد حمدان دقلو، للجلوس مع الحركات المسلحة السودانية، بغرض الوصول إلى اتفاق سلام ينهي الحرب في السودان، وذلك في إطار المبادرة المقدمة من سلفاكير

أك/ آبا

الرد على هذا المقال