الآن

    كاغامي - أفريقيا - الأمم المتحدة.

    كاغامي: من الضروري تعزيز الشراكة بين أفريقيا والأمم المتحدة.

    آبا - كيغالي(رواندا)

    شدد الرئيس الرواندي بول كاغامي الرئيس الحالي للاتحاد الأفريقي على أهمية تعزيز الشراكة بين المنظمة الأفريقية والأمم المتحدة.

    وكان الرئيس الرواندي بول كاغامي أول رئيس أفريقي يتحدث  في الدورة الـ 73 للجمعية العامة للأمم المتحدة اليوم الثلاثاء 25 سبتمبر، مشيرا إلى ضرورة أن تعمل أفريقيا والعالم جنبا إلى جنب  لحل مشاكل القارة.

    وأشار كاغامي إلى أن القارة الأفريقية تتجه نحو تعاون أوسع وأكثر إنتاجية ، سواء من خلال الاتحاد الأفريقي أو الجماعات الاقتصادية الإقليمية. وأشار إلى أن الإصلاحات المالية والمؤسسية الرئيسية في الآونة الأخيرة ، بدأت نتائجها العملية تُرى بالفعل. مما زاد ميزانية الاتحاد الأفريقي بنسبة 12 في المائة عما كانت عليه في عام 2017 ، كما زادت حصة التمويل المقدمة من الدول الأعضاء فيه زيادة كبيرة.

    وتابع أنه في أوائل عام 2018 ، تم التوقيع على إنشاء منطقة التجارة الحرة الأفريقية الأفريقية التاريخية ، والتي تمثل تتويجا لعقود من الجهد. وبمجرد دخولها حيز التنفيذ ، سيتم إعادة تحديد مكان إفريقيا في البنية الاقتصادية والتجارية العالمية.

    كما سيساعد حجم الاقتصاديات والمستويات الأعلى من التجارة البينية الأفريقية القارة على تحقيق أهداف التنمية المستدامة الـ 17 بحلول عام 2030.

    كاغامي تحدث عن الأمن والسلام في القارة ، والحرب في جمهورية أفريقيا الوسطى وليبيا ومنطقة الساحل وجنوب السودان ، وقال إنه ينبغي على أفريقيا والعالم توحيد الجهود والمبادرات المتداخلة وضمان احترام الاتفاقات، مشيرا إلى أن  البلدان الأفريقية على استعداد للشروع في فصل جديد من التعاون بين القارة والأمم المتحدة، يستند إلى التمويل المستقر لعمليات دعم السلام بالتعاون مع الاتحاد لأفريقي.

    وفي هذا الصدد ، أشار إلى أن القرار الذي سيقدمه أعضاء مجلس الأمن الحاليين الثلاثة في أفريقيا يحظى بالدعم الكامل من الاتحاد الأفريقي وسيتفق مع مبادرة الأمين العام الجديدة للعمل من أجل السلام.

    أك/ آبا

    الرد على هذا المقال