الآن

    تشاد ـ الولايات المتحدة ـ سياسة ـ ردة فعل

    الحكومة التشادية للولايات المتحدة : لا "للتدخل في شؤوننا الداخلية"

    آبا ـ انجامينا (تشاد) مراسلنا : آدام حسن ديي

    في بيان وصل إلى آبا هذا الثلاثاء، رد الوزير التشادي للشؤون الخارجية بقوة على ملاحظات السفارة الأمريكية حول العملية الانتخابية في البلد، معلنا أن انجامينا لا تسمح "تحت أي ذريعة " بأي "تدخل في شؤونها الداخلية"

    "الحكومة التشادية لا تسمح تحت أي ذريعة أي شكل من المساس بسيادتها أو التدخل مهما كان نوعه في شؤونها الداخلية لزعزعة الاستقرار و الوفاق الوطني الذي حصل من خلال تضحيات كبيرة" كما جاء في البيان ، الذي جاء ردا على خرجة سفارة الولايات المتحدة، على لسان القائم بالأعمال فيها. 

    يوم الجمعة الماضي أعلن ريشارد بيل أن الحكومة التشادية تتحمل "مسؤولية تسهيل المشاركة في كل مراحل العملية الانتخابية و هذا يشمل من بين أمور أخرى، السماح الفوري للأحزاب  السياسية التي تستجيب للمعايير المحددة قانونيا"

    في بيانه، أكد وزير الشؤون الخارجية بقوة أن "الخيار الديمقراطي كنمط للحكم في تشاد ، لم يفرض أبدا من الخارج و أن النصوص المنشئة للأحزاب السياسية و عملها تم تحديدها طبقا للدستور و قوانين الجمهورية ، كما يؤكده ممارسة أكثر من 200 حزب لأنشطتهم"  

    انطلاقا من هذا ، يدعو الوزير محمد زين شريف "كل البعثات الدبلوماسية و القنصلية المعتمدة في تشاد أن تمارس عملها من دون التدخل في الشؤون الداخلية  وباحترام الالتزام بواجبهم التحفظي"

    ب / آبا

    الرد على هذا المقال