الآن

    الكونغو - فيروس إيبولا

    الكونغو: ارتفاع عدد الإصابات بفيروس إيبولا إلى أكثر من 43

    آبا - كينشاسا(الكونغو الديمقراطية)

    قالت منظمة الصحة العالمية إن عدد الاصابات في أحدث تفش لفيروس إيبولا في الكونغو، قد ارتفع إلى 43 حالة على الأقل، بينها 33 حالة وفاة.

    وأضافت المنظمة في بيان أمس السبت أن هذه الحالات تشمل 30 حالة محتملة، و13 تأكد إصابتها بالفيروس، وتخضع 33 حالة أخرى يشتبه في إصابتها بالفيروس لاختبارات، وأن ثلاثة عمال صحة أصيبوا بإيبولا، توفى اثنان منهم.

    وقال مدير برنامج إدارة الأوضاع الطارئة في منظمة الصحة العالمية بيتر سلامة في ندوة صحفية بجنيف، "نشعر بقلق شديد ونستعد لكل السيناريوهات، بما في ذلك أسوأها".

    وأضاف أن "الحكومة أعلنت عن الوباء صباح الثلاثاء. وفي أقل من ساعة، كان فريقنا لإدارة الحالات الطارئة على أهبة الاستعداد".

    وزارة الصحة الكونغولية قالت في بيان في وقت سابق السبت إن مسؤوليها سيوزعون لقاحا على المناطق المتضررة، وقد ارسلت بالفعل عدة فرق طبية سريعة الاستجابة إلى مدينتي بيني ومانجينا، مركز التفشي الحالي، وتم تحديد التفشي الجديد للفيروس بعد وفاة امرأة تبلغ من العمر 65 عاما بسبب المرض شديد العدوى. وقالت الوزارة إن أفراد الأسرة الذين دفنوها لم يتبعوا الإرشادات الصحية السليمة وسرعان ما انتقل المرض إلى سبعة من أقاربها ووافتهم المنية.

    وخلال التفشي الأخير، أطلقت منظمة الصحة العالمية حملة تطعيم اتاحت من خلالها أكثر من 7500 جرعة من اللقاح في محاولة لوقف انتشار المرض الفتاك، وحذرت المنظمة من أن تفشي المرض يحدث في إحدى مناطق الصراع في الجزء الشرقي من البلاد، مما يعقد جهود القضاء على الفيروس، في الدولة الواقعة وسط افريقيا وعبر حدودها.


    أك/ آبا

    الرد على هذا المقال