الآن

    بوركينا فاسو - رهائن

    الرئيس كابوري يرحب بالإفراج عن أربعة رهائن في شمال بوركينا فاسو

    آبا - واغادوغو( بوركينا فاسو)

    أشاد رئيس بوركينافاسو ، روش مارك كريستيان كابوري ، يوم أمس الجمعة بالإفراج عن أربعة رهائن ، بينهم فرنسيان في شمال بوركينا فاسو.

    وفي رسالة نُشرها على صفحته على الفيسبوك، أعرب الرئيس كابوري أيضًا عن تعازيه لفقد جنديين فرنسيين قتلا أثناء عملية الإنقاذ التي أجريت ليل الخميس - الجمعة.

    وأضاف الرئيس روش كابوري "أحيي إطلاق سراح أربعة رهائن ، بينهم مدرسان فرنسيان اختطفا في الأول من مايو الماضي في شمال بنين ، إضافة إلى أميركية وكورية جنوبية ". مضيفا أن "التدخل العسكري المشترك الذي حقق هذه النتائج يعكس التزامنا المشترك بمحاربة قوى الشر".

    وتم اختطاف سائحين فرنسيين ودليلهم من بنين في الأول من مايو 2019 في شمال بنين ، بالقرب من الحدود مع بوركينا فاسو، وتم العثور على جثة الدليل والمركبة السياحية المتفحمة بعد بضع ساعات ، على بعد حوالي 100 كيلومتر في شرق بوركينا فاسو.

    وعلى صعيد متصل أعلنت الرئاسة البوركينية مساء أمس الجمعة أن الرئيس البوركيني روك مارك كريستيان كابوري سيستقبل، اليوم السبت بمقر الرئاسة، الرهائن المحررين في شمال البلاد إثر العملية المشتركة مع قوات فرنسية خاصة.

    أك/ آبا

    الرد على هذا المقال