مصر - ملتقى الشباب العربي الإفريق

الرئيس المصري يفتتح ملتقى الشباب العربي الإفريقي بأسوان

آبا - القاهرة(مصر)

افتتح الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، ملتقى الشباب العربي الإفريقي والذي يعقد بمدينة أسوان جنوب البلاد على مدى ثلاثة أيام بمشاركة 1500 شاب وفتاة.

ويأتي الملتقى بعد أيام من تولى مصر الرئاسة الدورية للاتحاد الإفريقي في فبراير الماضي، ويعتبر بحسب القائمين عليه، منصة للشباب من كلا المنطقتين لتبادل الخبرات ومناقشة مختلف الموضوعات التي تهم كلا من الشباب العربي والافريقي.

ويتضمن الملتقى عقد العديد من الجلسات النقاشية وورش العمل وموائد مستديرة لتبادل وجهات النظر بين الشباب وبين صناع القرار والسياسيين والخبراء من مختلف المجالات لصياغة رؤية شبابية من أجل مستقبل أفضل.

واصطحب الرئيس السيسي مجموعة من المشاركين في الملتقى في جولة نيلية.

وأشار رئيس مفوضية الاتحاد الافريقي موسى الفقيه في كلمة له ، الى تشابه التحديات والمشاكل التي تواجه الشباب العربي والافريقي وكذلك الطموحات التي يتطلعون لها.

وأشاد الفقيه بتنظيم مصر لهذا الملتقى باعتباره "منصة بالغة الأهمية لتجميع شباب القارة وفتح قناة للحوار بينهم، ومناقشة طموحاتهم ورؤيتهم للقضايا المختلفة".

وأضاف أن المصادقة على اتفاقية التجارة الحرة القارية وتفعيل مبادرة "اسكات المدافع" بحلول 2020 يمثلان "حلما كبيرا" و"جزءا مهما" من أجندة أفريقيا 2063.

وشدد على أهمية ذلك في تخفيف التحديات التي تواجه شعوب القارة الافريقية وفي مقدمتها الشباب، والاسهام بشكل كبير في تحقيق طموحاته وآماله.

ويأتي انعقاد ملتقى الشباب العربي الافريقي تنفيذا لتوصية الشباب خلال "منتدى شباب العالم" والذي عقد بمنتجع شرم الشيخ المصري في نوفمبر الماضي.

أك/ آبا

الرد على هذا المقال