مالي- مجموعة G5- انسحاب

مالي.. موريتانيا وتشاد في مهمة لإنقاذ G5

آبا- باماكو (مالي)

وصل أمس الخميس إلى باماكو وفد وزاري من تشاد يحمل رسالة من الرئيس الانتقالي في تشاد الرئيس الدوري لمجموعة الدول الخمس في الساحل الجنرال محمد إدريس ديبي، إلى الرئيس الانتقالي المالي العقيد آسيمي غويتا.

وتأتي زيارة الوف التشادي إلى باماكو في وقت أعلنت فيه مالي انسحابها من المجموعة التي تضم خمس دول هي مالي وتشاد وبوركينا فاسو، النيجر وموريتانيا.

وقالت وزارة الاتصال التشادية في تغريدة على تويتر إن محمد غلام الله الوزير المتحدث باسم الحكومة التشادية وصل إلى باماكو أمس على رأس وفد يحمل يحمل رسالة من الرئيس محمد ديبي إلى نظيره المالي العقيد ىسيمي غويتا.

ولم تكشف الوزارة عن فحوى الرسالة.

ويتزامن وصول الوفد التشادي مع زيارة وزير الخارجية الموريتاني محمد سالم ولد مرزوك إلى باماكو الذي تسعى بلاده إلى "تجاوز التحديات المطروحة للمجموعة"، وثني مالي عن قرارها الخروج من المجموعة.

وكانت الحكومة المالية بررت قرارها بعدم احترام الآجال القانونية كما ينص عليها ميثاق التأسيس، لتسلمها الرئاسة الدورية للمجموعة، التي تترأسها تشاد منذ فبراير 2021، وكان من المفترض أن يأتي دور مالي التي تحكمعا سلطات عسكرية قامت بانقلابين عسكريين، فبراير 2022.

 

اب\ آبا

الرد على هذا المقال