تونس - إضراب

مظاهرة بتونس تطالب الأساتذة بإنهاء مقاطعة اختبارات الثانوي

آبا- تونس (تونس)

تظاهر المئات من أولياء الأمور وطلاب المدارس الثانوية في تونس يوم أمس الجمعة احتجاجا على إضراب المعلمين، ومطالبين باستئناف الدراسة والإعلان عن نتائج امتحانات أبنائهم.

وسار المتظاهرون في الشارع الرئيس بالعاصمة التونسية وحاولوا الوصول إلى مقر الاتحاد العام التونسي للشغل (أكبر نقابة عمالية في تونس)، لكن قوات الأمن منعتهم من التقدم نحوه.

وكانت جمعيات دعت إلى ما سمته مظاهرة مليونية لمطالبة الأساتذة باستئناف الدروس وإجراء الاختبارات للطلاب بصورة طبيعية، وذلك وسط تحذيرات من "سنة بيضاء" بالنسبة للطلاب.

وتأتي المظاهرة بينما استؤنفت المفاوضات بين نقابة التعليم الثانوي ووزارة التربية في محاولة للتوصل إلى اتفاق، وذلك وسط تصريحات متضاربة بشأن التقدم الذي قد يكون تحقق باتجاه إنهاء الأزمة.

وتطالب نقابة التعليم الثانوي برفع الأجور والمنح المالية، وتفعيل اتفاقيات سابقة بخصوص الترقيات المهنية، في حين تقول وزارة التربية إنها مستعدة لتلبية المطالب التي لا تضر بالتوازنات المالية للدولة.  

وأثرت الإضرابات المتواترة لمدرسي التعليم الثانوي على السنة الدراسية الحالية، ولم يصحح معظم هؤلاء المدرسين اختبارات الفصل الأول وحجبوا النتائج في خطوة تصعيدية لدفع الحكومة للتفاوض مع النقابة.

أك/ آبا

الرد على هذا المقال