غينيا ـ سياسة ـ مناوشات

وفاة شخصين على الأقل في مظاهرات بغينيا

آبا ـ كوناكري (غينيا) مراسلنا : سادجو ديالو

اندلعت مناوشات يوم الاثنين في كوناكري كما في داخل البلد، بين الشرطة و متظاهرين ، مخلفة قتيلين على الأقل و عددا كبيرا من الجرحى ، على هامش احتجاجات الجبهة الوطنية للدفاع عن الدستور.

تم قتل الشابين في سونفونيا و هو حي يقع في أعلى ضاحية كوناكري .

في وقت مبكر من الصباح، قام شبان متظاهرون بوضع المتاريس على طريق الأمير و الطريق السريع فيدل كاسترو و قاموا بتحطيم مواقع الوحدات المسلحة في بلدية راتوما.

في داخل البلد، و بصفة خاصة في دوبريكا ، مامو، بيتا، لابي  و دابولا، تم الاحتجاج بطرق أقل حماسا لكن الدكاكين و المحلات ظلت مغلقة.

للاحتجاج على أي تعديل دستوري و احتمال استفتاء لصالح مأمورية ثالثة للرئيس آلفا كوندي ، دعت الجبهة الوطنية للدفاع عن الدستور (FNDC) الغينيين للتظاهر ابتداء من الاثنين . و تأتي هذه المظاهرات في ظرف سياسي و اجتماعي مشحون بعد توقيف العديد من أعضاء المعارضة و المجتمع المدني.

مساء الأحد الماضي ، تم توقيف مسؤول شباب اتحاد القوى الجمهورية (المعارضة) بقيادة الوزير الأول الأسبق سيديا توري كما تم توقيف 7 أعضاء من الجبهة الوطنية للدفاع عن الدستور و آخرين من المجتمع المدني الغيني يوم السبت بسبب معارضتهم لمشروع المأمورية الثالثة.  

ب / آبا

الرد على هذا المقال