المغرب - الولايات المتحدة - الصحراء

واشنطن تبلغ الأمم المتحدة اعترافها بسيادة المغرب على الصحراء

آبا - الرباط(المغرب)

أبلغت الولايات المتحدة، مساء الثلاثاء، منظمة الأمم المتحدة، رسمياً، بموقفها الجديد من الصحراء، الذي يعترف بسيادة المغرب الكاملة عليها.


وبعثت ممثلة الولايات المتحدة بالمنظمة الأممية، كيلي كرافت،  برسالة إلى رئيس الجمعية العامة للأمم المتحدة، تخبره فيها بالإعلان الرئاسي، الذي يعترف بمغربية الصحراء.


وجاء في الرسالة، أن «الولايات المتحدة تتشرف بتقديم إعلان الاعتراف بسيادة المملكة المغربية على الصحراء».

وأضافت أن «الرئيس دونالد ترمب، أصدر في الـ 10 من ديسمبر الجاري، إعلاناً يعترف بأن كل أراضي الصحراء، جزء من المملكة المغربية، وأن مقترح المغرب للحكم الذاتي، يمثل الأساس الوحيد لحل عادل ودائم للنزاع حول الصحراء».

وطلبت كيلي كرافت، من رئيس الجمعية العامة للأمم المتحدة، أن يحيل الرسالة الأمريكية إلى أعضاء مجلس الأمن.



في ذات السياق نشر يوم الثلاثاء ، رسميا المرسوم الرئاسي الذي يقضي بالاعتراف بمغربية الصحراء في السجل الفيدرالي الأمريكي الذي يعد بمثابة الجريدة الرسمية في الولايات المتحدة الأمريكية.

المرسوم الرئاسي الذي تم نشره اليوم كان قد وقعه الرئيس الأمريكي دونالد ترامب والقاضي باعتراف الولايات المتحدة الأمريكية، لأول مرة في تاريخها، بسيادة المملكة المغربية الكاملة على كافة منطقة الصحراء.

كما ينص المرسوم الرئاسي الذي تم نشره في السجل الفيدرالي على قرار الولايات المتحدة فتح قنصلية بمدينة الداخلة، تقوم بالأساس بمهام اقتصادية، من أجل تشجيع الاستثمارات الأمريكية، والنهوض بالتنمية الاقتصادية والاجتماعية، وذلك تجسيدا لهذه الخطوة السيادية الهامة المتعلقة بالاعتراف بمغربية الصحراء.

أك/ آبا

الرد على هذا المقال