تونس - سياسة

"شورى النهضة" يكلف الغنوشي بالتفاوض لتشكيل حكومة جديدة

آبا - تونس(تونس)

أعلن مجلس شورى حركة النهضة في تونس، اليوم الاثنين، عن تكليف رئيس الحركة راشد الغنوشي، بإجراء مشاورات مع الرئيس قيس سعيد، للاتفاق حول تشكيل حكومة جديدة.


جاء هذا خلال مؤتمر صحفي عقده رئيس مجلس شورى حركة "النهضة" في تونس، عبد الكريم الهاروني، في العاصمة تونس، للإعلان عن مخرجات الدورة الـ41 لمجلس شورى النهضة، التي عقدت الأحد.

وقال الهاروني، إن مجلس الشورى كلف الغنوشي أيضا بـ"إجراء مشاورات مع الأحزاب والمنظمات في البلاد للاتفاق على مشهد حكومي بديل قائم على التوافق".

وأضاف: "الوضع الاقتصادي صعب ووضع رئيس الحكومة (إلياس الفخفاخ) لا يسمح له بمواجهة الأمر"، في إشارة إلى قضية تضارب المصالح التي تلاحق الفخفاخ.

وأكد على أهمية دور الرئيس سعيد للخروج من الأزمة التي تعيشها البلاد ، مشيرا إلى أن مجلس شورى "النهضة" سيبقى في حالة انعقاد للخروج من الأزمة الحالية.

وأعرب الهاروني، عن أمله في التوصل إلى اتفاق بعيدا عن "الحسابات السياسية الضيقة".

والثلاثاء الماضي، أعلن رئيس البرلمان، الغنوشي، إحداث لجنة تحقيق برلمانية للبحث في شبهة تضارب المصالح المتعلقة بالفخفاخ.

وبجانب ملف "شبهة تضارب المصالح"، يتصاعد خلاف بين "النهضة" والفخفاخ، إذ رفض الأخير مقترحا من الحركة بتوسيع الائتلاف الحاكم، داعيا إياها إلى "الاقتناع بالائتلاف الراهن والاستثمار فيه".

 

أك/ آبا

الرد على هذا المقال