وزير دفاع زيمبابوي يقر بفشل الحكومة في توقع حجم إعصار "إيداي" الإستوائي

آبا-هراري (زيمبابوي)

أقر وزير الدفاع في زيمبابوي أوباه موشنجوري بأن الحكومة فشلت في توقع حجم إعصار "إيداي" الإستوائي الذي ضرب البلاد منذ أيام وتسبب في مقتل وإصابة وفقدان عشرات الأشخاص.

أقر وزير الدفاع في زيمبابوي أوباه موشنجوري بأن الحكومة فشلت في توقع حجم إعصار "إيداي" الإستوائي الذي ضرب البلاد منذ أيام وتسبب في مقتل وإصابة وفقدان عشرات الأشخاص.

 وقال موشنجوري - حسبما نقل راديو هيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي) اليوم الأربعاء - "إن الحكومة لم تتوقع أن يكون الإعصار سيئا للغاية"، مشيرا إلى أنها "علمت بقدوم فيضانات وإعصار ولكنها لم تتحرك أو تفعل أي شيء تحسبا لهذه الأحداث". 

وفي الوقت نفسه، تسبب تدهور الوضع وسوء الأحوال الجوية والدمار الشديد في إعاقة جهود الإغاثة والإنقاذ التي تقوم بها الوكالات العسكرية والإنسانية في شرق زيمبابوي.

 وكانت الحكومة في زيمبابوي قد أعلنت أمس الثلاثاء مصرع 98 شخصا على الأقل وفقدان 217 خرين في مناطق شرق وجنوب البلاد، وذلك جراء الإعصار "إيداي" حسب آخر إحصائية رسمية.

 يشار إلى أن رئيس زيمبابوي إيمرسون منانجاجوا قد أعلن في وقت سابق "حالة كوارث" في البلاد , كما أنه عاد إلى بلاده مبكرا من زيارته لدولة الإمارات العربية المتحدة لمتابعة الأوضاع وجهود الإغاثة ومساعدة المتضررين في أعقاب هذا الإعصار القوي الذي اجتاح ايضا موزمبيق و مالاوي عشرات القتلى و الجرحى فضلا عن دمار كبير

اب/ابا

الرد على هذا المقال