تشاد- استقالة- حكومة- وزير خارجية

وزير خارجية تشاد يستقيل من منصبه

آبا- انجمينا (تشاد)

قدم وزير خارجية تشاد الشريف محمد زين استقالته من الحكومة الانتقالية، صباح اليوم الإثنين، بسبب ما وصفه بالتدخل في عمله.

وقال الشريف زين في خطاب استقالته الموجه إلى الرئيس الانتقالي الجنرال محمد ديبي إنه منذ عدة أشهر يجد تدخلا في عمله، باوامر من مكتب الرئيس ومن الحكومة.

وأضاف زين في الخطاب الذي أبدى فيه غضبه من هذه الوضعية، إنه "لن يمكنه المواصلة في ظل هذا الوضع"، حيث يرى أن البعض يريد جعله مجرد واجهة.

وقال زين، وهو دبلوماسي مخضرم، كما عمل وزيرا للخارجية لسنوات إبان حكم الرئيس السابق إدريس ديبي، إن أوامر من مكتب الرئيس ومن بعض أعضاء الحكومة تأتي دون علمه.

وينتقد زين بعض المهام التي لها علاقة بالدبلوماسية والشؤون الخارجية، والتي تسند إلى شخصيات في الحكومة، دون علمه، وهو ما أثار غضبه، وفق صحفي تشادي تحدث لAPA News.

استقالة رئيس الدبلوماسية التشادية، والذي يشغل منصب وزير الخارجية منذ مايو 2021، تأتي في وقت تشهد فيه تشاد وضعا سياسيا ومجتمعيا متوترا، مع تحديات كبيرة تواجه الحوار الوطني، وأمام انتقادات من المعارضة السياسية للسلطات الانتقالية وطريقة إدارتها للفترة الانتقالية.

يذكر أن تشاد تعيش فترة انتقالية منذ قتل جماعات مسلحة للرئيس الذ حكم البلاد لقرابة 30 سنة، إدريس ديبي أتنو، ابريل عام 2021، وتولى ابنه الجنرال محمد ديبي الحكم، وعين حكومة انتقالية، وحدد الفترة الانتقالية ب 18 شهرا قابلة للتمديد.


اب\ آبا

الرد على هذا المقال