الآن

    أثيوبيا - استقالة

    استقالة رئيس الوزراء الإثيوبي

    آبا - أديس أبابا(أثيوبيا)

    تقدم رئيس وزراء إثيوبيا هايلى ماريام ديسالين باستقالته، اليوم الخميس، معلنا ترك منصبيه كرئيس للوزراء ورئيس للحزب الحاكم (الحركة الديمقراطية لجنوب شعوب إثيوبيا).

     وأعلن هايلي ماريام ديسالين، في خطاب ألقاه عبر التليفزيون الوطني أنه قرّر التخلي عن منصبيه رئيسا للحكومة ورئيسا للحزب الحاكم، قائلا إن  القرار "ضرورى" للبلاد لإجراء اصلاحات وإقامة سلام دائم وديمقراطية".

    رئيس الوزراء الإثيوبي هايلى ماريام ديسالين، الذى قاد إثيوبيا منذ عام 2012، قال إنه قرر الاستقالة من كلا الوظيفتين ليكون ذلك جزءا من الجهود الرامية إلى إيجاد حل دائم للوضع الحالى.

    وعبر ديسالين عن أمله بأن تجد استقالته الاستجابة من البرلمان، مشيرا إلى أن الانتقال السلمي للسلطة سيكون حدثا تاريخيا في إثيوبيا، ودعا إلى تعزيز النظام الديمقراطي، وقال إنه يتوقع انتقالا سلسا لخلفه الذي سيعينه الائتلاف الحاكم بطريقة ديمقراطية، وختم قائلا إنه سيلقي كلمة أمام البرلمان عقب اختيار خليفته.

    وتشهد أثيوبيا أزمة سياسية واضطرابات منذ فترة طويلة، سقط خلالها المئات من القتلي بعد تدخلا عنيفة من قبل قوات الشرطة الاثيوبية، مما دفع الحكومة لإطلاق سراح آلاف السجناء لتهدئة التوترات، كما تصاعدت الخلافات بين ديسالين وبين القيادات الأمنية من جهة، وبينه وبين المعارضة الأثيوبية و على رأسها ( الأورومو) .

     وعلمت آبا  أن أوراق الاستقالة قبلت من قبل حزب ديسالين، ولكن استقالته من رئاسة الوزراء سيتم تقديمها لمجلس النواب للموافقة عليها.

    أك/ آبا

    الرد على هذا المقال