انتخابات/جزر/القمر/اضطرابات

تفريق أنصار المعارضة في جزر القمر باستخدام الغاز المسيل للدموع

آبا- موروني (جزر القمر)

فرقت قوات الدرك الاثنين في موروني بالغاز المسيل للدموع والرصاص المطاطي، أكثر من مئة من أنصار المعارضة كانوا يتظاهرون غداة الانتخابات الرئاسية التي قالت المعارضة والمجتمع المدني إنها شابتها عدة اختلالات.


وأصيب شخصان على الاقل بجروح.، ونقل متظاهر بسيارة اسعاف في حين تولى الدرك اجلاء زميل لهم.


وكان 12 مرشحا معارضين للرئيس المنتهية ولايته غزالي عثمان، نددوا الاحد قبل غلق مكاتب الاقتراع، ب "مهزلة" الاقتراع ودعوا "الشعب الى المقاومة".


كما أعلنوا أنهم لن يعترفوا بنتائج الانتخابات متهمين معسكر الرئاسة بتنفيذ "انقلاب" انتخابي.


كما نددت منظمات المجتمع المدني بالاقتراع الذي يتواصل فرز الاصوات فيه الاثنين.


وأبلغ عن مكاتب تم تخريبها وغلقها قبل الموعد الرسمي لغلق المكاتب الاحد من قبل قوات الامن، وحشو صناديق ومنع مراقبي المعارضة.


اب/ابا

الرد على هذا المقال