إثيوبيا - جنازة رئيس أركان الجيش

إثيوبيا تودع رئيس أركان الجيش في جنازة رسمية

آبا - أديس أبابا(إثيوبيا)

أقامت إثيوبيا، الثلاثاء، مراسم تأبين لرئيس أركان الجيش الذي قُتل مطلع الأسبوع مع 4 مسؤولين كبار آخرين، فيما وصفتها السلطات بمحاولة فاشلة للسيطرة على منطقة "أمهرة".

وتجمع مئات الجنود والضباط بالزي العسكري للمشاركة في المراسم التي أقيمت في قاعة كبيرة بوسط  العاصمة أديس أبابا، وتم إغلاق طرق في العاصمة  أثناء إقامة  المراسم، كما شددت السلطات الإجراءات الأمنية، فيما استمر حجب الإنترنت لليوم الثالث على التوالي في أنحاء إثيوبيا.

ونُقل نعشا رئيس أركان الجيش سيري مكونن، وجنرال متقاعد، إلى القاعة ملفوفين بعلم إثيوبيا، 

وقُتل الرجلان بالرصاص السبت على يد الحارس الشخصي لمكونن في العاصمة أديس أبابا خلال محاولة الانقلاب.

ودخل رئيس الوزراء أبي أحمد القاعة وجلس وأحنى رأسه وبدا عليه الحزن، كما حضرت شخصيات كبيرة أخرى ومسؤولون من الكنيسة الأرثوذكسية.


أك/ آبا

الرد على هذا المقال