تونس - قضاة - حصانة

تونس.. رفع الحصانة عن رئيس جمعية القضاة أنس الحمادي

آبا - تونس(تونس)

رفع مجلس القضاء العدلي المؤقت الحصانة القضائية عن رئيس جمعية القضاة التونسيين أنس الحمادي.

وبحسب المفكرة القانونية يأتي هذا القرار على خلفية تعطيل حرية العمل بالمحكمة الابتدائية بالمنستير خلال إضراب القضاة في شهريونيو.

وقد اتُّخذ القرار استجابةً لطلب وكيل الجمهورية لدى المحكمة الابتدائية بالمنستير الذي تعهد بشكاية تقدّم بها محام ضد الحمادي

قال المكتب التنفيذي لجمعية القضاة التونسيين أن "قرار رفع الحصانة عن رئيس الجمعية أنس الحمادي، الصادر عن المجلس الأعلى المؤقت للقضاء، يأتي ضمن سلسلة من ممارسات الضغط والهرسلة التي شرعت فيها وزيرة العدل بواسطة التفقدية العامة ضد رئيس الجمعية"، وفق بيان أصدره اليوم الخميس.

وأفاد البيان بأن "قرار رفع الحصانة قد صدر رغم ما تم إثباته أمام مجلس القضاء العدلي المؤقت من أن الشكاية التي تم الاستناد اليها في رفع الحصانة هي كيدية من أحد المحامين الذي لم يكن حاضرا في الوقائع التي اختلقها، خلال الفترة التي خاض فيها القضاة تحركات تعليق العمل".

وأضاف البيان أن رؤساء الدوائر بالمحكمة الابتدائية بالمنستير "لم تصدر عنهم أي شكايات ضد رئيس الجمعية"، وأن المجلس الأعلى المؤقت للقضاء "حصل على الشهادات الموثقة من محامين وكتبة كانوا حاضرين خلال مدة إيقاف العمل، ونفوا صدور أي عمل مخل من رئيس الجمعية".

وبين أن ما يثبت "الطابع الكيدي للشكاية" هو صدورها من محام سبق أن تم رفع شكايات ضده من قبل جمعية القضاة التونسيين لانخراطه في حملات تشويه وثلب القضاة، واستهداف المؤسسات القضائية والتحريض بالعنف عليها عبر الصفحات المشبوهة"، على حدّ قوله.



أك/ آبا

الرد على هذا المقال