الآن

    إثيوبيا - إريتريا - دبلوماسية

    زيارة تاريخية للرئيس الإريتري إلى إثيوبيا

    آبا - أديس أبابا(إثيوبيا)

    في زيارة تاريخية هي الأولى من نوعها منذ عقدين، بعد انقطاع العلاقات بين البلدين عقب اندلاع الحرب بينهما عام 1998، وصل رئيس إريتريا، أسياس أفورقي، اليوم السبت، إلى العاصمة الإثيوبية أديس أبابا.

    وتأتي زيارة الرئيس الإريتري إلى إثيوبيا بعد أيام من زيارة رئيس وزراء إثيوبيا إلى العاصمة الإريترية أسمرة في إطار التقارب التاريخي بين البلدين وإعلان نهاية "حالة الحرب" بين الجارتين.

    وكان في استقبال أفورقي لدى وصوله مطار أديس آبابا، رئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد، وعدد من كبار المسؤولين الإثيوبيين، والسفراء المعتمدين لدى أديس آبابا، وحكام الأقاليم.

    وحظي الرئيس الإريتري باستقبال كبير من الفرق الشعبية والموسيقية في المطار، وعلى طول الطريق المؤدي إلى القصر الوطني.

    وأكد وزير الإعلام الإريترى، يمانى ميسكيل، وصول أفورقي إلى أديس أبابا، واجتماعه مع رئيس وزراء إثيوبيا آبي أحمد في المطار.

    ومن المقرر أن يبحث أفورقي خلال الزيارة التي تستمر يومين، العلاقات الثنائية وإعادة تطبيعها، كما يزور المنطقة الصناعية في مدينة أواسا بإقليم شعوب جنوب إثيوبيا، وفقا لمصادر سياسية إثيوبية.

    ويتوقع أن يفتتح الرئيس الإريتري سفارة بلاده لدى أديس آبابا، بعد انقطاع العلاقات الدبلوماسية بين البلدين لنحو عقدين من الزمن، إوقد أعلنت إريتريا في وقت سابق أنها ستعيد فتح سفارتها في العاصمة الإثيوبية، يوم غد، خلال زيارة الرئيس الإريتري الجارية.

    أك/ آبا

    الرد على هذا المقال