أحوال جوية - كسوف

"حلقة النار" كسوف نادر للشمس في سماء إفريقيا وآسيا

آبا - دكار(السنغال)

تشهد سماء إفريقيا وآسيا ، ظاهرة كسوف الشمس غدا الأحد ، وهي الظاهرة التي تحدث عندما تكون الأرض والقمر والشمس على استقامة واحدة تقريبا ويكون القمر في المنتصف، وقت ولادة القمر الجديد.



 مسار الكسوف الحلقي سيبدأ في موقع بالقرب من مدينة (إيمبجوندا) شمال شرق جمهورية الكونغو عند الساعة (04:47 ص بتوقيت جرينتش)، ومن هناك سيتجه الكسوف الحلقي شرقاً ليعبر جمهورية الكونغو الديمقراطية وجنوب السودان وإثيوبيا وإريتريا قبل عبور البحر الأحمر إلى جنوب شبه الجزيرة العربية.

سيغادر الكسوف بعد ذلك إلى خليج عُمان متجهاً نحو جنوب باكستان وشمال الهند، وبعد ذلك إلى الصين قبل أن يصل تايوان، ومن ثم سيغادر نحو بحر الفلبين على أن ينتهي الكسوف الحلقي عند الساعة (08:47 ص بتوقيت جرينتش) مع غروب الشمس فوق المحيط الهادي بعد رحلة ستستمر 3 ساعات و45 دقيقة". 

ومن أفضل الأماكن لرصد هذا الكسوف الحلقي سلطنة عُمان كخيار مثالي بالنسبة لأحوال الطقس، والخيار الآخر هضبة التبت جنوب الصين بسبب ارتفاعها ودرجات الحرارة المناسبة في حال كانت السماء صافية وخالية من الغيوم. 

وسيشاهد الكسوف جزئيا في عدد من المناطق والمدن بالسعودية، مثل مكة والمدينة المنورة والرياض وجدة، كما سيشاهد جزئيا في عواصم أبو ظبي، القاهرة، المنامة، الكويت، مسقط، القدس، عمّان، صنعاء، بغداد، دمشق، بيروت، الدوحة، طرابلس، الخرطوم، تونس، الجزائر، مقديشو، جيبوتي، ولن تكون هذه الظاهرة مشاهدة في مدينتي الرباط ونواكشوط، نظرا لوقوعهما خارج نطاق منطقة الكسوف الجزئي.


أك/ آبا

الرد على هذا المقال