السنغال/ الصحافة

الصحافة السنغالية تسلط الضوء على خطاب الرئيس ماكي سال

(آبا- دكار (السنغال)

الخطاب الذي وجهه الرئيس سال للشعب السنغالي، بمناسبة حلول العام الميلادي الجديد والنقاط البارزة التي تحدث عنها في الحوار الهام الذي أجراه مع الصحافة المحلية، هي حديث الساعة في الصحف السنغالية التي تسلمتها أبا نيوز الأربعاء.

 

 

وعنونت صحيفة Le Quotidien "كلمة الرئيس سال التي تحدث فيها عن حصيلة انجازاته:  كلمة ألقاها بمناسبة حلول العام الميلادي الجديد"؛ مشيرة إلى أن كلمة الرئيس سال استغرقت هذه المرة 30 دقيقة"، وهو الأمر الذي اعتبرته الصحيفة سابقة منذ توليه الحكم، حيث تعود الرئيس سال على إلقاء كلمات قصيرة ومقتضبة.

وبشأن الانتخابات الرئاسية المزمع إجراءها في السنغال الشهر القادم، نقلت الصحيفة عن الرئيس سال قوله بأنه "لا يخاف من أحد"، مؤكدا في السياق ذاته بأنه لن يعين أبدا شخصية محايدة وزيرا لداخلية، كما يطالب به المعارضة السياسية، كون وزارة الداخلية الجهة المسئولة عن تنظيم العملية الانتخابية في السنغال. وتابع الرئيس سال قائلا "لا بد أن  نترك السجال والجدل العقيمين، اللذين ليست لهما أي قيمة"؛ لافتا إلى أن أولئك الذين يحاولون تأجيج الإشكاليات حول موضوع النمو الاقتصادي في السنغال، هم من أصحاب النوايا السيئة.

ومن جهته، عنونت صحيفة  L’AS "الرئيس سال "يتحدث بدون ضبط نفس ولا أي تحفظات" حول عملية تنظيم لانتخابات القادمة، وعن ملف كريم واد وخليفة سال، وعن موضوع أخيه عليون سال. ونقلت صحيفة Vox Populi que عن الرئيس سال قوله "لم ولن يمكن لأي بلد كائنا كان أن يحقق التنمية بدون بنية تحتية ومرافق أساسية سليمة"

أما صحيفة لوسولي الموالية للحكومية، فقد ذكرت أن الكلمة التي وجهها الرئيس سال للشعب السنغالي، بمناسبة حلول العام الميلادي الجديد، تعتبر "رسم تخطيطي لمستقبل واعد"؛ مضيفة أن الرئيس تعهد بتنظيم انتخابات حرة وشفافة، الشهر القادم.

اب/ آبا

الرد على هذا المقال