كوت ديفوار ـ سياسة

بديي : "اغباغبو سيعود و يستعيد كل حقوقه المدنية"

آبا ـ آبيدجان (كوت ديفوار)

في ردة فعله على تبرئة و إطلاق سراح لوران اغباغبو ، يعتقد رئيس الحزب الديمقراطي في كوت ديفوار هانري كونان بيديي أن الرئيس الإيفواري السابق "سيعود" إلى بلده "ليستعيد فيه كل حقوقه المدنية".

أمام كاميرات تلفزيون فرانس 24 ، أعطى رئيس الدولة السابق هانري كونان بيدي (1993 ـ 1999) انطباعاته إثر إطلاق سراح لوران اغباغبو و بلي غودي الذي أعلنت عنه المحكمة الجينائية الدولية.

بالنسبة للسيد بيديي، ليس من المنطقي أن لا يعود لوران اغباغبو (73 سنة) إلى بلده بعد إعلان براءته.

"لماذا لا يعود ؟ سيعود و يستعيد كل حقوقه المدنية" يقول بيدي ، مضيفا أن "المحكمة التي كانت ستحدد ما إذا كان مدانا أو لا ، نطقت بحكمها و أعلنت براءته"

قرر قضاة المحكمة الجنائية الدولية بالأغلبية يوم الثلاثاء ، إطلاق سراح (فورا) الرئيس السابق لوران غباغبو و وزيره شارل بلي غودي لأن الاتهام لم يستطع إثبات جريمة ضد الإنسانية ترتبط بهما ، بعد سنتين من المحاكمة.

ب / آبا

الرد على هذا المقال