الأزهر - أفريقيا - تعاون

الأزهر يدعو لتفعيل مبادرة "إسكات البنادق في يوم أفريقيا

آبا- محمد فايد- القاهرة (مصر)

هنأ الأزهر الشريف أبناء القارة السمراء بيوم أفريقيا، ودعا في بيان له أبناء القارة الأفريقية فى هذه المناسبة إلى تفعيل مبادرة "إسكات البنادق" التى أطلقها الاتحاد الإفريقي.

وتهدف مبادرة "إسكات البنادق" لاحتواء النزاعات والصراعات داخل القارة بحلول عام ٢٠٢٠، والتخلص من الحروب الأهلية والنزعات الطائفية، وحل المشكلات من خلال المفاوضات والطرق السلمية، والقضاء على الاٍرهاب وتخليص القارة من شروره، وكان للأزهر بادرة فى هذا الشأن من خلال دوره التوفيقي فى احتواء النزاعات فى جمهورية أفريقيا الوسطى.

وكان الأزهر  قد أعلن عن خطته للتحرك في إفريقيا خلال عام ٢٠١٩ بداية العام، حيث قررإمام الأزهر، تشكيل لجنة مختصة بالشؤون الإفريقية بالأزهر، وذلك بمناسبة تولي مصر رئاسة الاتحاد الأفريقي، واستكمالًا لدور مصر والأزهر في دعم شعوب القارة الإفريقية على كافة المستويات، والتي تمثلت في مضاعفة عدد المِنَح المقدمة من الأزهر الشريف لطلبة إفريقيا، ومضاعفة عدد الأئمة الذين يستضيفهم الأزهر من إفريقيا؛ لتدريبهم على نشر تعاليم الإسلام الصحيحة، وعلى منهج الأزهر القائم على الحرية والتسامح، والتوسع في إقامة مراكزَ لتعليم اللغة العربية لأبناء القارّة، وزيادة عدد القوافل الطبية والإغاثية، وإرسال المزيد من المبعوثين من الأزهر لإفريقيا، وقيام المركز الدولي الإسلامي للدراسات والبحوث السكانية التابع لجامعة الأزهر بنشاطٍ مُكَثَّف في القارّة الإفريقية.


أك/ آبا

الرد على هذا المقال