الكونغو الديمقراطية - إيبولا

الكونغو: إيبولا ينتشر مجددا وتحذير من خروجه عن السيطرة

آبا-كينشاسا (الكونغو الديمقراطية)

قالت منظمة الصحة العالمية، أمس الاثنين، إن فيروس إيبولا ينتشر في غرب جمهورية الكونغو الديمقراطية، في ظل تسجيل ما يقرب من 50 حالة معروفة في منطقة كبيرة تحد جمهورتي الكونغو وإفريقيا الوسطى.


وقال كبير خبراء الطوارئ في منظمة الصحة العالمية مايك رايان، إنه منذ أن أعلنت السلطات تفشي إيبولا في الأول من يونيو، تم تأكيد 48 حالة في مقاطعة إكواتور في الكونغو وثلاث حالات أخرى محتملة و20 حالة وفاة في المجمل.

وأضاف رايان في مؤتمر صحفي: "لا يزال هذا التفشي نشطا للغاية، وأود أن أقول إنه لا يزال مصدر قلق كبير".

وأوضح أن المقاطعة تضم جزءا من نهر الكونغو، مشيرا إلى أنها منطقة جغرافية واسعة، حيث ترتبط المجتمعات ويقطع الناس مسافات طويلة.

وعلى الرغم من أن عدد الإصابات بفيروس إيبولا لا تزال منخفضة، فقد شدد رايان على ضرورة عدم صرف الانتباه عن هذه الأمراض الناشئة في ظل تفشي فيروس كورونا، محذرا من احتمال خروج المرض عن نطاق السيطرة.

وأشار رايان إلى تفشي إيبولا في إيتوري ونورث كيفو في شرق الكونغو، والذي أعلن عنه الشهر الماضي.

وتسبب هذا الوباء، وهو ثاني أكبر تفش على الإطلاق، في 3463 إصابة مؤكدة ومحتملة، و2277 حالة وفاة على مدى عامين.

أك/ آبا

الرد على هذا المقال