ليبيا - مؤتمر برلين

ليبيا: مؤتمر برلين حول الأزمة الليبية ينطلق غدا الأحد

آبا - طرابلس ليبيا

تستضيف العاصمة الألمانية، غدا الأحد، «مؤتمر برلين» حول الأزمة الليبية، بمشاركة 11 دولة عربية وغربية معنية بالملف الليبي، بالإضافة إلى ممثلين عن 4 مؤسسات دولية وإقليمية، وذلك في مسعى للتوصل إلى حل سلمى للنزاع الليبي.

وقد أعلنت تونس السبت انها لن تشارك في مؤتمر برلين المخصص للأزمة الليبية الذي ينعقد الأحد، معللة قرارها “بتأخر” توجيه الدعوة اليها ، وعدم مشاركتها في المسار التحضيري للمؤتمر.

وأعلن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون ورئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون عن مشاركتهما في المؤتمر، كما أعلنت وزارة الخارجية الأمريكية عن توجه مايك بومبيو وزير الخارجية الأمريكي إلى ألمانيا لحضور المؤتمر والعمل على تعزيز وقف إطلاق النار الهش والضغط على القوى الخارجية للانسحاب من الصراع الليبي.

فيما قال مكتب وزير الخارجية الألماني هايكو ماس، أمس الأول: إن خليفة حفتر ملتزم بوقف إطلاق النار ومستعد لحضور المؤتمر، وجاء ذلك بعد لقاء مع حفتر في بنغازى.

ووصل حفتر، أمس الأول، في زيارة مفاجئة إلى العاصمة اليونانية أثينا التى لم تتم دعوتها للمشاركة في مؤتمر برلين، وقال رئيس الوزراء اليوناني، كيرياكوس ميتسوتاكيس: إن استبعاد اليونان من مؤتمر برلين «خطأ»، مشيرا إلى أنه سيناقش الموضوع مع المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل.

وكانت ميركل دعت إلى عقد قمة حول ليبيا في برلين الأحد غدا، وأعلنت رسميا عن قائمة تضم 11 دولة لحضور المؤتمر؛ حيث وجهت الدعوات بشكل رسمى على مستوى رؤساء الدول والحكومات لأمريكا وبريطانيا وفرنسا وإيطاليا والصين وروسيا ومصر والكونغو (بصفتها رئيس لجنة الاتحاد الإفريقي حول ليبيا) والجزائر والإمارات وتركيا.

كما شملت الدعوات مؤسسات إقليمية ودولية هي الأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي والاتحاد الإفريقي والجامعة العربية، ووجهت الدعوة إلى حفتر ورئيس ما يسمى بـ«المجلس الرئاسى»، فايز السراج.

في غضون ذلك، أعربت وزارة الخارجية في حكومة السراج عن انتقادها لعدم إشراك كل من تونس وقطر فى مؤتمر برلين حول ليبيا، مؤكدة، في رسالة وجهتها إلى السفارة الألمانية لدى ليبيا، على أن مشاركة هاتين الدولتين يدعم محادثات السلام وإرساء دعائم الأمن والاستقرار في ليبيا.

بدوره، أعلن وزير الخارجية الروسي، سيرجي لافروف، أنه تم الاتفاق على الوثائق الختامية لمؤتمر برلين حول ليبيا وأنها لا تتعارض مع قرارات مجلس الأمن في الشأن الليبي.

وتتأهب شرطة برلين لتأمين العاصمة الألمانية خلال انعقاد مؤتمر ليبيا، وقال متحدث باسم الشرطة، أمس: إن شرطة العاصمة ستتلقى دعما من الشرطة الاتحادية وعدد من الولايات لتأمين الأجواء خلال هذه الفعاليات، وفقا لوكالة الأنباء الألمانية.

وذكر المتحدث أن الشرطة ستبدأ في إجراءات التأمين الخاصة بالمؤتمر، اليوم السبت، خلال وصول المدعوين وستنتهى منها يوم الاثنين بمغادرتهم، مشيرا إلى احتمالية حدوث إعاقات فى حركة النقل من حين لآخر، خاصة في مطار تيجل والحي الحكومي.



أك/ آبا

الرد على هذا المقال