كوت ديفوار - وفاة شيخ الأئمة

وفاة الشيخ أبو بكر فوفانا رئيس المجلس الأعلى للأئمة بكوت ديفوار

آبا - أبدجان( كوت ديفوار)

أعلن يوم أمس الأحد في العاصمة الإيفوارية أبدجان ، عن وفاة الشيخ أبو بكر فوفانا ، رئيس المجلس الأعلى للأئمة والمساجد والشؤون الإسلامية بكوت ديفوار، عن عمرناهز 77 عامًا.

وقد نعى الرئيس الإيفواري الحسن واتارا رئيس المجلس الأعلى للأئمة والمساجد والشؤون الإسلامية الشيخ أبو بكر فوفانا ، معزيا  أسرته والجالية المسلمة وجميع مواطني كوت ديفوار مضيفا أنه " يُحيّي ذكرى رجل عظيم الإيمان ومهندس وئام وصانع سلام وحوار بين مختلف المجموعات الطوائف الدينية"

ولد الشيخ أبو بكر فوفانا سنة 1943 م في أبيدجان، تابع دراسته الابتدائية والإعدادية  في أبيدجان قبل أن ينتقل إلى القاهرة حيث أكمل هناك دراسته الثانوية، والتحق بعدها بجامعة القاهرة حيث تحصل على ديبلوم الدراسات العليا تخصص علوم تجارية.

إلى جانب اشتغاله في مجال تخصصه، كان للشيخ رحمه الله دور كبير في تنظيم وتخليق الحياة الإسلامية في كوت ديفوار حيث كان نشيطا في كثير من الجمعيات والمنظمات الإسلامية.

تقلد مجموعة من المناصب في الحقل الديني منها رئيس المجلس الأعلى للأئمة والمساجد والشؤون الإسلامية، وإمام وخطيب مسجد أغاين، و رئيس فرع  مؤسسة محمد السادس للعلماء الأفارقة في كوت ديفوار. وكانت له مجموعة من برامج الوعظ والإرشاد على التلفزة الوطنية في كوت ديفوار.

أك/ آبا

الرد على هذا المقال